Premium

سعيد الحساني: انجاز الخلايا الجذعية يعكس قدرة الإمارات على إثراء الاكتشافات العلمية الكبرى

16/05/2020

أبوظبي - وكالة أنباء الإمارات

أكد الدكتور سعيد الحساني رئيس الاتحاد الرياضي لمؤسسات التعليم العالي أن حكومة الإمارات تدعم الابتكار داخل مؤسسات الدولة، والمراكز البحثية والتعليمية، وكافة مؤسسات التعليم العالي، وأن الاكتشاف الأخير الذي أنجزه مركز أبوظبي للخلايا الجذعية لدعم علاج فيروس كورونا المستجد المعروف ب" كوفيد 19 " يؤكد أن الإمارات تملك القدرة على تحقيق قيمة مضافة للحضارة الإنسانية الحديثة، وإثراء الاكتشافات العلمية الكبرى. 
وقال الحساني في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات "وام": بوصفي رئيسا للاتحاد العربي للرياضة الجامعية، تلقيت على مدار اليومين الأخيرين الكثير من التهاني من زملائي رؤساء الاتحادات الرياضية العربية للجامعات ومؤسسات التعليم والبحث العلمي على الإنجاز الكبير، وأكدوا جميعا أن الإمارات لم يقتصر دورها فقط على التميز والريادة في التعامل الإيجابي مع العارض الصحي المستجد، ولا على تقديم المساعدات للدول الشقيقة والصديقة حول العالم، ولكنها مضت بقوة لتقدم للعالم قوة دفع كبيرة من أجل التخلص نهائيا من هذا الوباء. 

وقال الحساني: الإمارات تثبت في كل مناسبة أنها قادرة على تحويل التحديات إلى قصص نجاح، ونحن نشعر بفخر كبير عندما نتابع التقارير العالمية وهي تشيد بجهود الإمارات في مساعداتها للدول الشقيقة والصديقة، وتميزها في كل الممارسات المتبعة لحماية المجتمع، وكل هذه الأمور تستوجب منا تقديم الشكر والعرفان إلى القيادة الرشيدة على تبنيها هذا النهج الإبداعي، الذي يضعنا في مصاف الدول الرائدة بكافة المجالات.
وتابع: من منطلق قناعتنا بأهمية الابتكار قمنا في الاتحاد الرياضي لمؤسسات التعليم العالي بتنظيم ندوة متخصصة تحت عنوان "الرياضة من منظور الابتكار والابداع" في نهاية عام 2018، بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي، وشهدت حضورا كبيرا من كافة المسؤولين والمعنيين. 

وفيما يخص النشاط الرياضي المحلي الجامعي قال الحساني إنه سوف يستأنف اعتبارًا من السنة الدراسية القادمة.
وعن أجندة نشاط الموسم الحالي بالنسبة للاتحاد العربي للرياضة الجامعية وما إذا كانت هناك أية مستجدات قد طرأت عليها قال الدكتور الحساني: أبرز الارتباطات المقبلة بطولة كرة القدم للصالات في شهر أكتوبر المقبل، والمناقشات جارية حاليا من أجل تأجيلها حتى إشعار آخر، وهناك العديد من الدول التي تقدمت لاستضافة فعاليات رياضية عربية في الألعاب الشاطئية وكرة السلة وتنس الطاولة وغيرها من الألعاب الفردية والجماعية وسوف يتم اقرارها في اول اجتماع للمكتب التنفيذي للاتحاد العربي.